يجب الإفراج عن المدافعين عن حقوق الإنسان البارزين

ينبغي على الجماعات المسلحة الكف عن المضايقات وأعمال الاختطاف

(نيويورك، 27 مايو/أيار 2014) – قالت اليوم 45 من منظمات المجتمع المدني إن مدافعة بارزة عن حقوق الإنسان وثلاثة من زملائها يُعتقد أنهم رهن احتجاز جماعة معارضة مسلحة، وينبغي الإفراج عنهم فوراً. يصدر هذا النداء بعد ستة أشهر تقريباً على اختطاف المدافعين عن حقوق الإنسان رزان زيتونة ووائل حمادة وسميرة خليل وناظم حمادي، في 9 ديسمبر/كانون الأول 2013 في دوما، وهي مدينة تقع على مشارف دمشق، وتخضع لسيطرة عدد من جماعات المعارضة المسلحة.

قالت المنظمات الموقعة على البيان إن على الجماعات المسلحة التي تمارس السيطرة على دوما أن تفرج عن النشطاء إذا كانوا رهن احتجازها، أو تحقق في اختطافهم وتعمل على الإفراج عنهم. تضم الجماعات المسلحة في دوما جيش الإسلام تحت قيادة زهران علوش، وله تواجد مسلح ضخم في المنطقة. وقالت المنظمات إن على الدول الداعمة لهذه الجماعات والقيادات الدينية القادرة على التأثير عليها، أن تضغط من أجل الإفراج الفوري غير المشروط عن النشطاء، ومن أجل إنهاء أعمال الاختطاف.

وقالت المنظمات: “على مدار ستة أشهر حُرمت زيتونة وزملاءها من حريتهم مع قلق أسرهم على مصيرهم ومعاناة مجتمعاتهم من غياب عملهم المهم ودورهم القيادي. يترتب على المقاتلين المسيطرين على دوما مسؤولية تجاههم وتجاه مجتمعاتهم، تتمثل في الإفراج عنهم”.

قامت مجموعة من الرجال المسلحين باختطاف زيتونة وحمادة، وهو زوج زيتونة، وخليل وحمادي، من مكتبهم بمركز توثيق الانتهاكات في دوما. ورد في بيان صادر عن المركز أن “جماعة مسلحة مجهولة” داهمت المقر وصادرت الحواسب الشخصية ووثائق واختطفت المدافعين عن حقوق الإنسان يوم 9 ديسمبر/كانون الأول. ومنذ ذلك الحين، لم تظهر معلومات عن الحالة الصحية أو مكان رزان وفريقها، ولم تعلن أية جماعة المسؤولية عن اختطافهم أو تقدمت بطلبات مقابل الإفراج عنهم.

قبل اختطافها بشهور قليلة كانت زيتونة قد تلقت تهديدات كتبت عنها على المنفذ الإخباري على الإنترنت لبنان الآن NOW] Lebanon ]. كما أبلغت نشطاء حقوقيين خارج سوريا في سبتمبر/أيلول أنها تتلقى تهديدات من جماعات مسلحة محلية في دوما. وفي أبريل/نيسان 2014 أصدرت عائلة زيتونة بياناً يحمل علوش مسؤولية سلامتها وسلامة زملائها، نظراً للحضور الكبير لجماعته في المنطقة.

وزيتونة محامية أسست مركز توثيق الانتهاكات وشاركت في إنشاء لجان التنسيق المحلية، وهي شبكة من الجماعات المدنية المحلية تنظم وتغطي المظاهرات ، وقد هددتها الحكومة وجماعات معارضة للحكومة بسبب عملها الحقوقي.

وتعد زيتونة والآخرون من بين عدد من الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان يُعتقد أنهم اختطفوا على يد جماعات معارضة غير تابعة للدولة في مناطق خاضعة لسيطرتها. واحتجازهم حالياً هو جزء من حملة أكبر من التهديدات والمضايقات المستهدفة لمن يسعون لكشف انتهاكات الجماعات المسلحة في سوريا، على حد قول المنظمات.

تدعو المنظمات الموقعة على البيان الحكومة وجماعات المعارضة المسلحة على السواء إلى الكف عن الاعتقالات التعسفية وأعمال الاختطاف والاحتجاز للناس على نشاطهم السلمي أو الصحفي والإنساني، وهذا بما يتفق مع قرار مجلس الأمن 2139 الذي يطالب بالإفراج عن جميع المحتجزين تعسفاً في سوريا.

وينبغي على الجماعات المسلحة الممارسة للسيطرة على الأرض في دوما أن تبذل قصارى جهدها لتيسير الإفراج عن النشطاء السلميين والصحفيين، بما في ذلك ببذل جهود الوساطة داخل دوما وخارجها، لإنهاء الاختطاف في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

وقالت المنظمات: “إن أعمال اختطاف المدافعين عن حقوق الإنسان على يد جماعات مسلحة في سوريا هو اعتداء على الحريات التي تزعم جماعات المعارضة المسلحة أنها تقاتل من أجلها”.

للمزيد من تغطية هيومن رايتس ووتش لسوريا:
http://www.hrw.org/ar/middle-eastn-africa/syria

لمزيد من المعلومات:
في القاهرة، تمارا الرفاعي (الإنجليزية والعربية والفرنسية والإسبانية): +20-122-751-2450 (خلوي) أو alrifat@hrw.org على تويتر: @TamaraAlrifai
في بيروت، نديم حوري (العربية والفرنسية والإنجليزية): +961-3-639-244 (خلوي) أو houryn@hrw.org على تويتر: @nadimhoury
في بيروت، لمى فقيه (الإنجليزية والعربية): +961-3-900-105 (خلوي) أو fakihl@hrw.org على تويتر: @lamamfakih

المنظمات الموقعة على البيان بالترتيب الأبجدي اللاتيني:

  1. Amnesty International
  2. Arabic Network for Human Rights Information (ANHRI)
  3. Association Tunisienne des Femmes Démocrates (AFTD)
  4. Dawlaty Foundation
  5. 5.     Damascus Center for Human Rights Studies
  6. Cairo Institute for Human Rights Studies
  7. Center for civil society and democracy in Syria (CCSDS)
  8. Collectif des Familles de Disparus en Algérie (CFDA)
  9. Euro-Mediterranean Human Rights Network
  10. Egyptian Initiative for Personal Rights (EIPR)
  11. Etana Syria
  12. Fraternity Center for Democracy and Civil Society
  13. Free Syrian Lawyers
  14. Front Line Defenders
  15. Freedom Days
  16. Friends for a NonViolent World
  17. Gulf Centre for Human Rights, Lebanon
  18. Human Rights Watch
  19. Human Rights Association of Turkey (Insan Haklari Derneği – IHD)
  20. Hivos
  21. Institute for War and Peace Reporting
  22. International Media Support (IMS)
  23. KISA Action for EqualitySupportAnti-racism
  24. Kvinna till Kvinna
  25. Kurdish Organization for Defending Human Rights and Public Freedoms (DAD)
  26. Lawyers for Lawyers
  27. Ligue Algérienne pour la défense des droits de l’Homme (LADDH)
  28. Reporters Without Borders
  29. Right to Nonviolence
  30. Samir Kassir Foundation
  31. Syrian Network for Human Rights
  32. Syria Justice & Accountability Center
  33. Syrian Nonviolence Movement
  34. Syrian Center for Media and Freedom of Expression (SCM)
  35. Solicitors International Human Rights Group
  36. Syrian Observatory For Human Rights
  37. Syrian Organization for Human Rights (Sawasyah)
  38. Syrian Kurdish Center  (S.K.C)
  39. The Day After (TDA)
  40. The Lebanese Center for Human Rights (CLDH)
  41. The Syrian Center for Democracy and Development Rights SCDR
  42. The International Federation for Human Rights (FIDH), within the framework of the Observatory for the Protection of Human Rights Defenders
  43. Violations Documentation Center (VDC)
  44. World Organization against Torture (OMCT), within the framework of the Observatory for the Protection of Human Rights Defenders
  45. Women’s International League for Peace and Freedom